البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

ministére-éduction

إطلاق منظومة الكترونية للتّسجيل عن بعد لتلاميذ الابتدائي

أعلنت وزارة التربية عن اعدادها مؤخرا لمنظومة خاصة بالتسجيل الاول عن بعد لتلاميد السنة الاولى ابتدائي الذين سيلتحقون بمقاعد الدراسة في 15 سبتمبر 2019 مبينة انه تم عرض هذه المنظومة على مختلف الاطراف من مندوبين ومديري المدارس لمناقشتها وابداء الراي فيها قبل انطلاق عملية الترسيم خلال شهر فيفري القادم.
وستتيح هذه المنظومة تمتع حوالي 200 الف تلميذ من مواليد سنة 2013 بخدمة التسجيل عن بعد دون الحاجة الى التنقل الى المدارس والوقوف صفوفا في انتظار استخراج مضامين الحالة المدنية، في سعي من وزارة التربية الى تسهيل هذه العملية على الاولياء وتقريب الخدمات من المواطن ورقمنة القطاع التربوي وتجويد الخدمات المدرسية.
كما تولت الوزارة التنسيق مع مختلف مشغلي خدمات الهاتف الجوال والبنوك، من أجل تسهيل عملية الاستخلاص الالكتروني على الاولياء.
وأفادت الوزارة انه لتلافي ضرورة توفير الوثائق الورقية قامت مصالحها بايصال موقع التسجيل مباشرة بدفتر ربط الالكتروني مع قاعدة متوفرة بالمركز الوطني للاعلامية وبالتنسيق مع وزارة البيئة والتنمية المحلية.
وبينت انه ما على الولي الا الدخول الى الموقع وادخال بعض المعطيات التي تخص منظوره ليتمكن من فتح خانة المدارس الابتدائية المحيطة به وبدفتر عمله والمقترحة للترسيم حسب طاقة الاستيعاب دون حاجة الى استظهار بشهادة اقامة او غيرها في خطوة نحو ارساء علاقة ثقة بين المواطن والادارة، ويتلقى الولي لاحقا رسالة قصيرة على الهاتف الجوال تعلمه بمكان ترسيم ابنه.
وقد اتخذت وزارة التربية كل التدابير اللازمة لانجاح هذه العملية الاولى من نوعها في تونس حيث قامت بالتنسيق مع العديد من الاطراف والهياكل ذات العلاقة ليتمكن كل ولي من اي نقطة مت تراب الجمهورية من تسجيل طفله دون عقبات من خلال توفير مقرات مربوطة بالانترنات مجانا لمن لا تتوفر لديهم هذه الخدمة.
وستنظم الوزارة خلال الايام القليلة القادمة حملة اشهارية توضيحية لعملية الترسيم عن بعد لتلاميذ السنة الاولى ابتدائي، تضم ومضات مصورة ولافتات توضيحية، من اجل رفع كل التباس قد يحيط بهذه البادرة.
كما ستنطلق خلال شهر جويلية ولاول مرة عملية تاكيد ترسيم كل تلاميذ التعليم الابتدائي عن بعد الى جانب تلاميذ الاعدادي والثانوي الذين تمتعوا بهذه الخدمة انطلاقا من الموسم الدراسي 2019/2018
وتكون وزارة التربية بهذا الاجراء، قد قامت بتعميم تجربة التسجيل عن بعد على كل المستويات التعليمية بما سيوفر على ولي التلميذ كميات هائلة من الوثائق ويمكنه من الاستغناء عن المضامين والظروف والطوابع البريدية والوقوف ساعات في طوابير امام مكاتب البريد ودوائر الحالة المدنية.
يشار الى ان وزارة التربية قامت في الموسم الدراسي المنقضي بتوفير جميع المعطيات حول عمليات التسجيل عن بعد على موقعها الرسمي ومن بينها معرف التلميذ ورمز المؤسسة وهي معلومات متواجدة على بطاقة النتائج المدرسية الامر الذي سيضمن تواصل العمل بهذه المعطيات في المستقبل.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق