البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

tataoyuine-petrole

إضراب قطاعي في أهم الشركات البترولية بصحراء ولاية تطاوين بداية من يوم الإثنين

ينفذ عملة وفنيو أهم الشركات البترولية الكبرى العاملة في صحراء ولاية تطاوين إضرابا قطاعيا عاما يتواصل ثلاثة أيام انطلاقا من منتصف ليل الأحد  وذلك تنفيذا لبرقية إضراب كان أصدرها الاتحاد الجهوي للشغل بتطاوين يوم 16 أكتوبر الجاري

وفي هذا الخصوص  عبر الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل كمال عبد اللطيف  في تصريح   بالجهة  عن استيائه  من غياب الشركات المعنية عن الجلسات الصلحية التي  كانت فرصة لإيجاد حلول وتجاوز الإضراب  المزمع تنفيذه على حد قوله.

وأضاف أن  لامبالاة ولا مسوولية  بعض الشركات  التي وصفها بالمتغولة في الصحراء أدت  وفق تعبيره  إلى هذا الإضراب القطاعي العام نتيجة  لتجاوزات كبيرة من الشركات الأم وشركات الخدمات  وعدم تفعيل الاتفاقيات المبرمة معها.

وأشار الكاتب العام للاتحاد الجهوي للشغل  إلى أن المشكل الكبير حاليا أصبح  مشكلا إنسانيا   يتمثل في وجود عمال ومهندسين وفنيين  رهائن   على حد وصفه  في الصحراء لمدة أربعة أشهر   من دون أجر  وفي غياب عملية تناوب عن العمل والتمتع بالراحة المخولة لهم   معتبرا ذلك  تجاوزا خطيرا.

واستنكر كمال عبد اللطيف من جهة أخرى التدخل الأمني في عملية التفاوض حول ملفات شغلية  وإضرابات استوفت جميع التراتيب القانونية.

وحول اختيار هذه الفترة التي تنشر فيها نتائج الانتخابات التشريعية لتنفيذ الإضراب  قال  عبد اللطيف  كنا قد أجلناه إلى ما بعد الانتخابات  لأن هذا المشكل يؤرقنا منذ شهر أفريل الماضي  ونحن نعتبر أن موقفنا وطني اليوم على حد تعبيره.

وكالة تونس إفريقيا للانباء

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق