البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

typhoid

تطاوين: تفشّي وباء الحمى التيفية والأسباب الحقيقية لم تحدّد بعد

يتواصل تفشى الحمى التيفية في ربوع ولاية تطاوين منذ ما يزيد عن الشهر دون ان تتمكن الهياكل الصحية من تطويقه او الوقاية منه وقد ارتفع عدد المصابين بهذا المرض الى مائتين وثمانين مصابا عدد منهم خضع للعلاج داخل المستشفى الجهوي بتطاوين والاخرون في منازلهم وفق ما صرّح به رئيس مصلحة الرعاية الصحية الاساسية بالادارة الجهوية للصحة الدكتور بوعون لوكالة تونس افريقيا للأنباء دون أن يحدّد الاسباب الحقيقية لهذا الوباء.

وبهذا الخصوص تحدث مصدر طبي في الجهة ، فضّل عدم ذكر هويّته، عن هذه الحمى الناتجة عن بكتيريا السلمونيلا التيفودية وهي نادرة الظهور في الدول المتقدمة ولا تزال تشكل خطرا يهدد الصحة في الدول النامية لا سيما بالنسبة للاطفال وتنتقل هذه الحمى من خلال الطعام او الشراب الملوث او الاتصال المباشر بالشخص المصاب وعادة ما تتضمن العلامات والاعراض ارتفاع درجة الحرارة والصداع والاما في البطن (الامساك او الاسهال) وقد تؤدي الى موت عدد من المصابين بها نتيجة لمضاعفاتهاالتي تصل الى الاعصاب حسب قوله
اما اسباب هذا المرض وفق ذات المصدر هي اساسا الفضلات البشرية الصلبة منها والسائلة وللقضاء على هذه البكتيريا فلا بد من احترام شروط النظافة العامة لانها الطريقة الاساسية للتخلص من هذه البكتيريا التي تنتقل بالعدوى وعبر المياه غيرة المطهرة والخضر والغلال الملوثة,
واشار الى ان الاسباب الاولية التي أعلنتها الادارة الجهوية للصحة بعد شهر رمضان الماضي كانت مشروب « اللاقمي » الا ان تطور وتزايد المصابين حتى بعد منع بيع هذا المشروب في الاسواق فان الشكوك توسعت الى عدة اسباب منها اساسا مياه الشرب التي توزعها الشركة التونسية لاستغلال وتوزيع المياه .
وفي هذا السياق أثارت عملية إنقاذ الحماية المدنية امس الاحد رجلا دخل منذ ثلاثة ايام خزان مياه الشرب التابع لشركة المياه والمخصص لحي تطاوين الجديدة للسباحة الا انه علق ولم يتمكن من الخروج، وهو ما أثار مخاوف من تسرّب التلوّث إلى المستهلكين عبر شبكات التوزيع دون علمهم.
وابرز المصدر الطبي ايضا الشح المتكرر منذ فترة طويلة في حنفيات الشركة والانقطاعات المستمرة للمياه التي يحتاجها المواطن للشرب اولا لمن لا يقدر عن اقتناء المياه المعدنية وفي غسل اليدين والبدن وتنظيف مسكنه ولا سيما دورة المياه وتطهيرها للقطع مع العدوى.

بقية الأخبار

postetn

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق

الميثاق-التحريري