البث الحي

الاخبار : ثقافة

ansari

توزر: نفطة تحيي الدخلة السنويّة لسيدي أبو علي السني

أحيت مدينة نفطة، امس الثلاثاء، وبمناسبة ثالث أيام عيد الأضحى المبارك الدخلة السنوية للولي الصالح سيدي أبو علي السني، وهي تظاهرة ثقافية دينية تخلق حركية بالجهة وتثبت عراقة المدينة كوجهة للعلماء وطلاب العلم والفقهاء.

وتقام في ثالث أيام عيد الأضحى الدخلة الطرقية للفرق الصوفية من مدخل مدينة نفطة الى مقام الولي الصالح سيدي أبو علي بمشاركة مجموعة كبيرة من الفرق من نفطة وتوزر ومن الولايات المجاورة وخاصة قابس وقفصة وحتى من البلدان المجاورة بحضور فرق من الجزائر وليبيا، وفق ما بيّنه شيخ الطريقة العلوية ورئيس جمعية أبو علي للثقافة والتربية الصوفية، الشيخ عبد المجيد إسكندر.

وتنطلق التظاهرة ثاني أيام العيد باستقبال الضيوف وتنظيم حلقة للذكر وحضرة تحييها الفرق المشاركة، فيما تعتبر الدخلة أبرز هذه الفقرات حيث تقام ثالث أيام العيد، تليها سهرة صوفية كبرى تسمى « التلمود ». ويعود تاريخ احياء دخلة سيدي بوعلي، وفق ذات المصدر، إلى سنة 565 هجري تاريخ انتصار الشيخ على الدّولة الموحدية وتخليدا لذكراه.

هذا وتستضيف مدينة نفطة بالمناسبة، عددا كبيرا من الزوار من المدن المجاورة ومن بعض الجهات في الجزائر وليبيا وذلك لمكانة الشيخ العلمية والروحية لديهم وترتبط بعيد الاضحى بحسب بعض المراجع التاريخية حيث انتصار الشيخ أبو علي السني على مخالفيه ثالث أيام العيد.

وتعدّ الدخلة مناسبة لخلق حركيّة ثقافية وتجارية، وفق العم عبد الحميد، أحد أبناء نفطة، وفرصة لربط العلاقات بين « العائلات النفطية » وزوار المدينة خاصة تزامنا مع عودة أبناءها من الذين يقمون بالخارج، يتم فيها تنظيم سهرات صوفية يحضرها الصغار والكبار وتعبق خلالها رائحة البخور والمدائح والاذكار واستحضار مناقب الشيخ لما له من مكانة خاصة لدى أتباعه ومريديه.

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق