البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

0112

رئيس الجمهورية يعاين تطورات الاوضاع بموقع الحادث وبالمستشفيات التي استقبلت جثامين الضحايا والمصابين

حمّل رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، خلال تحوّله إلى مكان حادث انقلاب الحافلة بمنطقة عين السنوسي الواقعة بين ولايتي باجة وجندوبة، « المسؤولية لكل من سيثبت تسببه في بقاء الطريق الرابطة بين معتمديتي عمدون وعين دراهم على ذلك الوضع من الرداءة.

ولدى معاينته مخلّفات الحادث، من هيكل الحافلة وأمتعة الضحايا، عبر رئيس الدولة الذي كان مرفوقا برئيس حكومة تصريف الأعمال عن « قلقه إزاء تردّي البنية التحتية، خاصة في مثل هذه المناطق التي تهدد سلامة مستعمليه »، وفق ما استمع إليه من شهود عيان من أصيلي المنطقة الذين اشتكوا له « غياب الرقابة والمتابعة وبطء الأشغال وما يشوبها من فساد ».

ولدى تحوله إلى كل من مستشفى الحروق البليغة ببن عروس ومستشفى شارل نيكول بالعاصمة اللذين استقبلا عددا من المصابين وجثامين  الضحايا شدد رئيس الدولة على انه لا بد أن يتوفّر المرفق العمومي للصحة في مختلف الجهات على قدر المساواة لا أن ينقل جرحى في حالات خطرة مئات الكيلومترات »، لعلاجهم في مستشفيات العاصمة نتيجة غياب الوسائل والآلات الضرورية لعلاجهم في المستشفيات الداخلية :

|

المصدر:الإذاعة الوطنية

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق