البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

FB_IMG_1536593101974

عبد الفتاح مورو: يوسف الشّاهد لا يمكن تقييمه والنّظام السّياسي وراء الأزمة الحاليّة

طالب  نائب رئيس مجلس نواب الشعب عبد الفتاح مورو الاثنين 10 سبتمبر 2018، بمراجعة النظام السياسي، معتبرا أن الأزمة الحالية متعلقة بنوعية النظام لا برئيس الحكومة يوسف الشاهد.

وأوضح خلال استضافته في برنامج « البلاد اليوم » أن القضية ليست رهينة تغيير شخص وإنما تغيير هيكلي مؤسساتي، مضيفا : » القانون الانتخابي الحالي لا يوفر أغلبية في البرلمان وحكومة برأسين لا تحضى بمساندة أي طرف » … البلاد اليوم تجني الصعوبات نتيجة خيارات خاطئة على المستوى المؤسساتي ».
وقال مورو إنه لا يمكن تقييم رئيس الحكومة يوسف الشاهد لمجّرد الظن، مبرزا أن الإشكالية تتمثل في غياب أدوات التدقيق في عمل الوزراء والحكومات المتعاقبة منذ الثورة مضيفا: » لم نقف على الواقع ونصفه منذ الثورة » …. » اذا لم نقم بهذا الأمر منذ الثورة كيف لنا أن نقيّم أداء اي وزير أو رئيس حكومة؟ ».

الإذاعة الوطنية

جيهان علوان

بقية الأخبار

festival carthage 2018

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق