البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

farine2020

عديد المناطق تشكو نقصا في مادتي السميد والفرينة الاساسيتين للمستهلكين

اكد رئيس المنظمة التونسية لارشاد المستهلك لطفي الرياحي، السبت، ان عديد المناطق الداخلية للبلاد وخاصة ولايات قفصة والقصرين ومدنين وتطاوين تشكو نقصا في امدادات مادتي السميد والفرينة .
وكشف الرياحي في تصريح لـ – وات -، ان المنظمة تلقت عديد الشكاوي من قبل المواطنين لاثارة هذا النقص مبينا ان السميد والفرينة يعتبران مادتين لا يمكن الاستغناء عنهما خاصة بهذه المناطق التي يوجد بها عدد محدود من المخابز ويقوم السكان بصناعة الخبز محليا.
واثارالرياحي ظاهرة اللهفة على شراء المواد بعدة مناطق وكذلك مشكل الاحتكار الذي طال المواد الغذائية والذي انتشر بشكل واسع خلال الايام الاخيرة بعدة مناطق بفعل هذا الظرف الصعب المتسم بانتشار فيروس كوورنا
واكد انه بالرغم من مضاعفة الادارات الجهوية للمراقبة الاقتصادية من عمليات المراقبة الاقتصادية بالتعاون مع قوات الامن الا انها عجزت عن كبح ظاهرة الاحتكار لكنها نححت، على كل حال، في احباط عدة عمليات تهريب للمواد الغذائية نحو الجزائر
يذكر ان وزير التجارة محمد المسيليني اعلن يوم الخميس الماضي، خلال جلسة حوار بمجلس نواب الشعب ان مصالح المراقبة نفذت 15 الف عملية منذ شهر مطلع مارس الجاري وقد رفعت 230 طنا من المواردالغذائية و 10 الاف لتر من الحليب تسوق بطرق غير قانونية
وكانت المديرة العامة للتجارة الداخلية كريمة الهمامي ، اوضحت في تصريح سابق لـ- وات- ان وزارة التجارة رفعت الحصة الشهرية للقمح الصلب لفائدة المهنيين بنسبة 10 بالمائة اي 100 الف قنطار اضافي و 50 بالمائة بالنسبة للقمح اللين بهدف تدعيم عمليات التزويد

بقية الأخبار

الميثاق-التحريري

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

مدونة-سلوك

الميثاق