البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

unicef2020

فيروس كورونا: هبة من « يونيسيف » بتمويل أمريكي لدعم مخابر وزارة الصحة

انتظم، اليوم الأربعاء، بمقر وزارة الصحة موكب تسليم نحو 25.500 عدة تحليل مخبري pcr تقدمت بها منظمة « يونسيف » لمساعدة مخابر وزارة الصحة على مجابهة ارتفاع تحاليل تقصي فيروس كورونا، وذلك بحضور وزير الصحة فوزي مهدي وسفير أمريكا بتونس دونالد بلوم وممثلة اليونيسيف بتونس ماريلينا فيفياني.
وهذه الهبة مولتها وكالة الولايات المتحدة الأمريكية للتنمية الدولية USAID وتأتي في اطار دفعة أولى لمساعدات جملية بـ100 ألف عدة تحليل مخبري ستسلمها في الفترة المقبلة منظمة « يونسيف » لفائدة وزارة الصحة بهدف مساعدتها على مجابهة تصاعد التحاليل للكشف النشيط على الفيروس، وفق ما أكده وزير الصحة فوزيم مهدي في تصريح إعلامي.
وخلال هذا الموكب أكد وزير الصحة فوزي مهدي لوكالة تونس إفريقيا للأنباء بأن الدفعة الأولى من التحاليل المخبرية (ما يقارب 25.500 ألف تحليل) ستتوجه مباشرة إلى مخابر التحاليل البالغ عددها حاليا 30 مخبر تحليل، مؤكدا بأنه سيتم إضافة 3 مخابر تحاليل جديدة في سيدي بوزيد وقبلي وجندوبة والتي ستنطلق في العمل بعد تجهيزها في نوفمبر القادم.
وبسؤاله حول ما إذا كانت الوضع الوبائي الراهن قد خرج عن السطيرة مع تسارع انتشار الوباء في جميع الولايات، أقر وزير الصحة بتكاثر أعداد المصابين لكنه أكد بأن الوضع يبقى تحت السطيرة وأن الوزارة تعمل مع شركائها على تكثيف عدد التحاليل الموجهة للمخالطين الذين يحملون أعراضا مرضية وتعزيز القدرات الاستشفائية وتعزيز أسرة الإنعاش.
من جهته قال سفير الولايات الأمريكية المتحدة بتونس دونالد بلوم إن تقديم أكثر من 25 ألف تحليل مخبري لفائدة وزارة الصحة يأتي في اطار معاضدة جهودها من أجل تعزيز التقصي النشيط للفيروس، مذكرا بأنها تأتي كإضافة إلى مساعدات جملية تناهز 37 مليون دولار تم تقديمها إلى وزارة الصحة لدعمها على مجابهة الفيروس منذ ظهوره مارس الماضي.
وبسؤاله عن تقييمه لمستوى الوضع الوبائي الحالي في تونس ومستقبل المساعدات التي ستقدمها الولايات المتحدة، قال سفير دونالد بلوم ف تصريح ل(وات) إن هناك « قلق » بسبب الموجة الثانية لفيروس سواء في تونس أو أمريكا، متعهدا بالعمل على مواصلة تقديم مزيد من المساعدات في الفترة المقبلة لفائدة وزارة الصحة لمجابهة هذا الوباء العالمي.
وقال السفير في كلمته خلال موكب تسليم هذه المساعدات إن بلده يعمل بالشراكة مع منظمة « يونيسيف » والحكومة لمجابهة الفيروس، مؤكدا بأن من أوليات عمله مع الحكومة تعزيز التعافي الاقتصادي والاجتماعي للتخفيف من الخسائر الناجمة عن هذه الجائحة وتزويد العاملين في مجال الرعاية الصحية بمعدات الوقاية الشخصية.
من جهتها، قالت ممثلة منظمة الأمم المتحدة للطفولة « اليونيسيف » بتونس ماريلينا فيفياني ل(وات) إن تسليم وزارة الصحة دفعة أولى من التحليل المخبري pcr (ما يقارب 25.500 ألف تحليل) سياهم في تعزيز قدرة مخابر وزارة الصحة على تقصي فيروس كورونا لمنع انتشاره حتى لا يخرج الفيروس عن السيطرة.
وأكدت فيفياني بأنه سيتم إرسال 70 ألف تحليل إضافي في الفترة المقبلة لفائدة وزارة الصحة بفضل دعم شركاء المنظمة على غرار الولايات المتحدة الأمريكية للتنمية الدولية، مشيرة إلى أن هذه المساعدات تنضاف إلى 83 طن من المعدات والتجهيزات الصحية للاستجابة إلى حاجيات أعوان الصحة للتوقي من فيروس كوفيد-19.

بقية الأخبار

postetn

برامج وخدمات

tmp111

tmp222

meteo-

maritime

تابعونا على الفايسبوك

podcast-widget-youtube1

مدونة-سلوك

الميثاق

الميثاق-التحريري