البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

mustapha_abd_kbir-640x405

مصطفى عبد الكبير:الإفراج عن تونسيين من السجون الليبية وأكثر من 200 لا تزال في السجون

قال رئيس المرصد التونسي لحقوق الإنسان مصطفى عبد الكبير أن ثمانين سجينا تونسيا تم الإفراج عنهم من السجون الليبية يوم أمس لتتم العودة بهم منذ ليلة أمس فيما تتواصل بمعبر رأس جدير إتمام إجراءات عبورهم للدخول مجموعات.
وأوضح الناشط الحقوقي أن هؤلاء المساجين ينحدرون من ولايات مدنين وقابس وتطاوين والقيروان وتونس أغلبهم تم إيداعهم بالسجون الليبية بسبب محاولة عملية هجرة غير شرعية والبقية لأسباب مختلفة بين نقص وثائق أو شجار لتتراوح مدة سجنهم بين أسبوع و 4 أشهر.
وتمّ الإفراج عن السجناء التونسيين بفضل جهود المرصد التونسي لحقوق الإنسان والهلال الأحمر الليبي ومنظمة النصر للإغاثة ونشطاء حقوقيين وشخصيات ليبية منها عمداء البلديات حسب ما قاله عبد الكبير، مشددا على أهمية العلاقات والثقة والمصداقية مع المؤسسات الليبية وتعاونها رغم صعوبة الوضع.
ولايزال أكثر من مائتي تونسي يقبعون في السجون الليبية تستوجب وضعياتهم التحرك العاجل بالنظر إلى الوضع الأمني ودعا عبد الكبير السلطات التونسية

بقية الأخبار